تشريع أسماء الماركات

الملكية الصناعية على الكلمات

لا يمكن ترك مهمة تعريف الماركات فقط لخيال الفنيين أو مدراء التسويق.
حدسهم الذي لا يُقدر بثمن يجب أن يلبس صبغة الشرعية بصيغة التدقيق اللغوي من قبل لغويين يتحققون من قيام أسس جيدة للفظ والصيغة البلاغية في كل لغة.
إن حماية الممتلكات الثقافية لا تتطلب أقل من هذا! ناهيك عن الجهود المستثمرة في حماية الماركات ضمن الخطة الدولية (دولة بعد دولة) والتي تترتب عنها مجازفات اقتصادية جدية. "النوايا الحسنة" للمنتج والشركات تتعلق بك أنت! قبل تسجيل السلعة الجديدة كماركة تجارية مسجلة في كل دولة فمن المثير التشاور مع Eurologos (راجع WIPO-OMPI أو OHMI في أليكانتا).